الخميس، 30 سبتمبر 2010

قويريات 53


في مشوار قراءاتك ..
ستجد كتبًا مثل المناجم ...
ثرية وتحتوي على كل غالٍ ونفيس ..
وعلى الضد ..
فستواجهك كتبًا مثل الأسواق الشعبية ..
بضائع رخيصة .. مكررة ومهترئة .

هناك 38 تعليقًا:

المجهول يقول...

جميل جدا عزيزي .. فقد أصبحت بعض الكتب للأسف كالبضائع الصينية التي أغرقت أسواقنا .. وأصبح النفيس جدا نادرا من يفكر فيه .. دمت بكل خير.

تركي الغامدي يقول...

صدقت والله العظيم أخي أبا سعد فيما أشرت إليه ، وفي رأيي المتواضع أن لذلك أسباباً كثيرة ، منها ، سهولة النشر ، فليس هناك شروطاً لأن يكون المراد نشره يحمل فكراً نيراً أو نتاجاً متفرداً أو على الأقل منضبطاً من حيث اللغة والفكرة ، فالشروط تستهدف أمراً آخراً ! ، أصبح كل من كتب سطرين ووجد من يتبنى دعمه والدفع به في صالونات الأدب والفكر نجماً في غمضة عين مع أنه ليس له من التجربة أو المرور بأن الجيد يفرض نفسه ، فيكفيه أن يقدم له أحد الرموز القديمة في مجال الكتابة ولولم يكتب إلا سوالف تدور على ألسنة الناس فتجمع لتكون رواية في كتاب تحت مسمى ملفت للنظر ، وباقي القصة معروف ، الوجاهة من خلال طبع كتاب باسم فلان من الناس ولولم يكتب فيه حرفاً واحداً ، المبدأ التجاري الذي طغى على دور النشر وأصبحت تتبع أي شيء المهم التسويق وتعويض الخسائر مابين الجيد المتعوب عليه ومابين ثقافة أكثر أفراد المجتمع الاستهلاكية ، ومع ذلك الخير يبقى ، والله المستعان .

السُـلطانة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

صدقت أخي في الله .. وقد أصبح الإنحطاط الفكري بشع جداً!!

أبوطلال الحسيني يقول...

لا عليك أخي محمد؛ فأسواقنا تستوعب
الجيد والردئ، وطالمــا أن معايير الجودة مفقودة عندنا؛ والمستهلك يشتري كل ما برق شكله، أو لفتَ عُنوانه؛ فلن تبور بضاعة، ولن يبور كتاب!

أحمد الحيدر يقول...

وأنت من يقرر .. أي الطريقين تختار ..

ليتك تشرفنا في معرض الكويت للكتاب الذي ينطلق في 13 أكتوبر المقبل أخي .. ضيفا عزيزا مكرما ..

تحياتي ..

~أم حرّوبي~ يقول...

قد أندم واتحسر على نقودي في أشيا كثيرة الا الكتب ..فلا ارى أن نقودي ضائعة فيه باستثاء عندما أكتشف أن الكتاب يفتقر لمعنى الكتاب

د. ياسر عمر عبد الفتاح يقول...

هذا ليس في مشوارك القرآني فقط
لكن في مشوارك (الكتابي) عامةً

بل في الحياة أيضاً ككل

مذهلة يقول...

صحيح قد تجد عنوان الكتاب جميل ويدل

على عمق وجمال الكتاب لكنك تنصمد من

تفاهة محتواه.


دمت قويرياً

Dr/ walaa salah يقول...

للأسف الكتب حالياً اصبحت مصدر لكسب المال فقط

فيمكنك ان ترى الكثيرين يقومون بتاليف اي كتب ليس لها معني ولا هدف


راقت لي مدونتك كثيراً

في انتظار جديدك

مهاجره بإحساس يقول...

كل شئ يدل على فكر صاحبه

وثقافات الناس تختلف

واذواقهم تختلف ايضا

لابد من وجود الردئ حتى يظهر الجيد لنا واضحا

دمت بخير اخوي ...ويعطيك الف عافيه

شهرزاد الحكايا يقول...

عندما نفقد الحس اللغوي وجمالياته .. نصبح هكذا مع الأسف!!! تقبل مروري

جنتلمان يقول...

بطبيعة الحال، لكل سوق بضاعة،وبلا شك ان مستوى ثقافةاي مجتمع يفرض مستوى الكتب فيه.
وللاسف، تجد كتب من ذهب الذي يباع منها لا يعادل ولا حتى واحد بالمائة من مبيعات جريدة رياضية.

تحيتي.

الغـــــدوف يقول...

يبقى العقل النير الذي يعرف ما يريد هو الذي يختار ويقرر أيها أنسب فيغوص في أمواج كنوزه
وأيها يجب أن يطمس تحت الغلاف بما حوى

تحيات وتبجيل

للوش يقول...

سؤال دآئمآ يرتكز بذهنـــي ..
أين نحن ٌ من الثقآفــة ..
ومتى ســنصل لقمة الإبدآع
حـآل العآلم العربي يٌرثى لــه ..

هنآ ..

أستآذي الكريم

ســلطت الضوء على مآذآ ؟ ســ أٌسمــيه
وضـع مآسآوي لثقآفة عربية في مهب الريح ..
لمآ نحن ٌ هكذآ !!
ونحن ٌ أصل ٌ الثقآفة والحضآرهـ
أرضنآ منــبع الحضآرآت ..
بــ إستهتآرنآ أضعنآ كٌل شيء ..
أتعلم !!

في عآلمنآ العربي
عندمآ تكون هنآكــ كتب ثقآفية حولهآ ضجة
يتهآفتون عليهآ ليس حٌبآ في القرآءهـ !!
أو إستزآدهـ بالثقآفة
ولكنه من بآآب كل شيء ممنوع مرغووب !!
أو من بآآب حٌب الفضول !!

أقول عنهم عقولهم خآآوية !!
لا تبحث عن تنمية العقل بقدر ما تبحث عن ضيآع وقتهآ الغير عآئد بالنفع !!
المشكلة التي نعآني منهآ ..
آننآ لا نعرف بآن العقل يحتآآج إلى غذآء
كمآ يحتآج البدن لغذآء ..
غــذآء العقل بتنمية ملكآته القدرية
عن طريق النهل والقرآءهـ والإقبآل على الكتب

هنآ

ينمو العقل يٌدركــ مآحوله فتنمو شخصيتنآ ..
فــ نصبح قآدرين على الإلمآم بكل الموآقف
عندمآ ندركــ هذهـ الحقيقة
سيتحسن وضعنآ الثقآفي وتخرج الكتب من مستودعآتهآ
وننفض ٌ عنهآ غبآآر الهجرهـ الفكريه .. طويلة الامد ..
الغرب اكبر ٌ مثآل لنآ !!

وآسفآآهـــ أن يكونوآ مثلآ لنآ ..
لــديهم ثورهـ ثقأفية هآئلة
وتشجييع للكٌتآآب وكتآبآتهم بشتى الطٌرق
لانجدهم يستهترون
كمآ نفعل عندمآ نجد ٌ أحدآ يقرآ في كتآآب
لديهم وعي ثقآفي ..

واذكر انني مرهـ قرآت ..
عن دولة اوروبية إحتفلت بوصلهآ لعدد كبير من القــٌرآء
وهذآ بحد ذآته تشجيع ودآفع للقرآءهـ والثقآفة وتنمية العقل ..

أستآذي الكريم ..


بلآدنـــآ مليئة بالكتآآب العظمآآء ..
والمثقفين والمبدعين ولكنهم يصآبون بحآلة إحبآط
لوجود عقوول لا تريد الإرتقآآء والوصول إلى الإبدآآع
حتى وإن كآنت تجمع الكتب فقط من أجل المنظر والتبآهي
وليس من أجل التثقيف !!


صدقني أستآذي ..

إذآ لم تكن هنآكــ عقوول وآعية
تريد أن تغذي وتشحن اذاهآنهآ بمعلومآت
وتريد أن ترتقي سبل الحضآرهـ
فإنه لا ينفع معهآ أي إسلووب
ومهمآ قلنآ أو كتبنآ لايوجد حل
المكآتبآت تضج ٌ بالكتب تصرخ تنآدي
عقوول مٌدركه لتتشرب مآفيهآ من فكر ..
والحل هو ..

صحوة أصحآب العقول وآن يدركوآ آن العقل نعمة
من الله لابد أن يحآفظوآ ٌ عليه
ويستغلونه وهو إكرآم له من الله ..

هــذهــ وجهة نظري تنآولت ٌ فيهأ
جمــيع الجوآنــــب

,’

أستاذ / محمد سعد القويري ..


قــلم وفكــر أطل من جــديد
فـــ آشرق إبدآعــه ولمــع كــنجمآ
يــٌضيء لنآ متآهآتنآ الفكرية
دآئمــآ أرآكـــ هآلة من الإبدآع والثقآفــة
التي لاحدود لهآ
طـرح مٌميز كــعآدتكــ ..
دمـــت برٌقيكــ

للوش يقول...

سؤال دآئمآ يرتكز بذهنـــي ..
أين نحن ٌ من الثقآفــة ..
ومتى ســنصل لقمة الإبدآع
حـآل العآلم العربي يٌرثى لــه ..

هنآ ..

أستآذي الكريم

ســلطت الضوء على مآذآ ؟ ســ أٌسمــيه
وضـع مآسآوي لثقآفة عربية في مهب الريح ..
لمآ نحن ٌ هكذآ !!
ونحن ٌ أصل ٌ الثقآفة والحضآرهـ
أرضنآ منــبع الحضآرآت ..
بــ إستهتآرنآ أضعنآ كٌل شيء ..
أتعلم !!

في عآلمنآ العربي
عندمآ تكون هنآكــ كتب ثقآفية حولهآ ضجة
يتهآفتون عليهآ ليس حٌبآ في القرآءهـ !!
أو إستزآدهـ بالثقآفة
ولكنه من بآآب كل شيء ممنوع مرغووب !!
أو من بآآب حٌب الفضول !!

أقول عنهم عقولهم خآآوية !!
لا تبحث عن تنمية العقل بقدر ما تبحث عن ضيآع وقتهآ الغير عآئد بالنفع !!
المشكلة التي نعآني منهآ ..
آننآ لا نعرف بآن العقل يحتآآج إلى غذآء
كمآ يحتآج البدن لغذآء ..
غــذآء العقل بتنمية ملكآته القدرية
عن طريق النهل والقرآءهـ والإقبآل على الكتب

هنآ

ينمو العقل يٌدركــ مآحوله فتنمو شخصيتنآ ..
فــ نصبح قآدرين على الإلمآم بكل الموآقف
عندمآ ندركــ هذهـ الحقيقة
سيتحسن وضعنآ الثقآفي وتخرج الكتب من مستودعآتهآ
وننفض ٌ عنهآ غبآآر الهجرهـ الفكريه .. طويلة الامد ..
الغرب اكبر ٌ مثآل لنآ !!

وآسفآآهـــ أن يكونوآ مثلآ لنآ ..
لــديهم ثورهـ ثقأفية هآئلة
وتشجييع للكٌتآآب وكتآبآتهم بشتى الطٌرق
لانجدهم يستهترون
كمآ نفعل عندمآ نجد ٌ أحدآ يقرآ في كتآآب
لديهم وعي ثقآفي ..

واذكر انني مرهـ قرآت ..
عن دولة اوروبية إحتفلت بوصلهآ لعدد كبير من القــٌرآء
وهذآ بحد ذآته تشجيع ودآفع للقرآءهـ والثقآفة وتنمية العقل ..

أستآذي الكريم ..


بلآدنـــآ مليئة بالكتآآب العظمآآء ..
والمثقفين والمبدعين ولكنهم يصآبون بحآلة إحبآط
لوجود عقوول لا تريد الإرتقآآء والوصول إلى الإبدآآع
حتى وإن كآنت تجمع الكتب فقط من أجل المنظر والتبآهي
وليس من أجل التثقيف !!


صدقني أستآذي ..

إذآ لم تكن هنآكــ عقوول وآعية
تريد أن تغذي وتشحن اذاهآنهآ بمعلومآت
وتريد أن ترتقي سبل الحضآرهـ
فإنه لا ينفع معهآ أي إسلووب
ومهمآ قلنآ أو كتبنآ لايوجد حل
المكآتبآت تضج ٌ بالكتب تصرخ تنآدي
عقوول مٌدركه لتتشرب مآفيهآ من فكر ..
والحل هو ..

صحوة أصحآب العقول وآن يدركوآ آن العقل نعمة
من الله لابد أن يحآفظوآ ٌ عليه
ويستغلونه وهو إكرآم له من الله ..

هــذهــ وجهة نظري تنآولت ٌ فيهأ
جمــيع الجوآنــــب

,’

أستاذ / محمد سعد القويري ..


قــلم وفكــر أطل من جــديد
فـــ آشرق إبدآعــه ولمــع كــنجمآ
يــٌضيء لنآ متآهآتنآ الفكرية
دآئمــآ أرآكـــ هآلة من الإبدآع والثقآفــة
التي لاحدود لهآ
طـرح مٌميز كــعآدتكــ ..
دمـــت برٌقيكــ

خاتون يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أصابتني الحيرة في كيف أبدأ وأنتهي من الأفكار والآراء التي تمر الآن علي التي كونتها نحو الكتب والفروق بين الكتب العربية والأجنبية حيث آلام كثيرة تصيب الإنسان عندما يتذكر
قلت العدد في الكتب والجودة وتنوع و التغير في الأفكار المطروحة بالكتب العربية وكثرة الحشو الزائف التي تعاني منها
حيث لم ننجح في مجال من الكتب إلا بالدينية فاجتهادتنا وتمكن أهل الدين لدينا هو الشيء الوحيد الذي نرفع به رؤسناوأما العلمية السابقةوحاليا ربما لا يكتب كتب ذات قيمة إلا علماء يعدون على الأصابع
وفي شيء من الأدب قد كتبنا وليس يفيد اغلبه وضعفنا في جميع الكتب التي تناقش قضايا الحياة وسبقنا عليها جون وهاري وشركاءه.


حكمك التي تتحفنا بها بين الحين والآخر دوما تأخذنا إلى عوالم التفكر

موفق
~*~

عقد الجمان يقول...

المؤسف أن عادة تأليف الكتب أصبحت في منال كل أحد , أعني بكل أحد أي ليس بكاتب ولا مفكر ولا يصلح إلا أن يبقى على صحفنا الساذجة , ولكن تجدهم يملأون المكتبات ودور النشر ..
فمن المسؤول عن عقول أجيالنا إذا اتخذت علماً من هذه الكتب؟!!!!!

Ĥ!bØ يقول...

كاكاشي مارحــــــــا

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: المجهول ::
حياك الله أخي الكريم
"قد أصبحت بعض الكتب للأسف كالبضائع الصينية التي أغرقت أسواقنا"
:) مع الأسف ..

ودمت بكل الخير

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: تركي الغامدي ::
أسعد الله أمسياتك بكل خير وبركة ..
وما أشرت إليه في تعليقك
يستحق أن يكون مقالة ..
لما لامس من جراح واقعية ..
ولكن أخي تركي ..
صدقني أنه لا يصح إلا الصحيح ..
والله المستعان
تحيات عطرة معطرات

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: السلطانة ::
وعليكم السلام
ورحمة الله وبركاته

بورك فيك ..
ومرحبًا بك في مدونتي ..

أطيب الأمنيات

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: أبو طلال الحسيني ::
حياك الله وبياك ..
وكما قيل ..
لكل ساقطة لاقطة ..

مرحبا بك
ودمت بود

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: أحمد الحيدر ::
أسعد الله أوقاتك بكل خير ..
قد يبدو القرار سهلاً ولكن الوصول للنتيجة ستحتاج إلى جهد وجد كبيرين :)

"ليتك تشرفنا في معرض الكويت للكتاب الذي ينطلق في 13 أكتوبر المقبل أخي .. ضيفا عزيزا مكرما .."
أنا من سيتشرف بتواجدي في الكويت ...

أعطر التحايا

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: أم حروبي ::
مساء الخيرات والمسرات
أهنئك أختي على هذا الفكر
فعلاً لا توجد خسارة في الكتب ..
غير البضائع الصينية أقصد
الكتب الرخيصة ..

طبت ودمت بود

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: د. ياسر عمر عبد الفتاح ::
أخي الدكتور ياسر
مرحبا بك
"هذا ليس في مشوارك القرآني فقط"
هي مشوارك القرائي ( بالهمزة على نبرة )
ولكن لعل حجم الخط لم يجعل الهمزة واضحة ..


دمت سعيدًا

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: مذهلة ::
حياك الله أختي

أرجو ألا تكون انصداماتك كثيرة :)

دمت مذهلة

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: Dr/ walaa salah ::
مرحبا بك
وبأهل مصر
منورين المدونة
وراق لي تعليقك كثيرًا
وأسعد بتواصلك التدويني ..

أطيب وأرق التحايا

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: مهاجرة بإحساس ::
مرحبا بك أختي ..
ولو اختلاف الأذواق لبارت السلع ..
نعم يا أختي
هو كما تفضلتِ

دمت بخير
سائلا المولى أن يتمم لك بخير

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: شهرزاد الحكايا ::
مرحبا بك أختي ..
منورين المدونة
مرورك مقبول ..)


أطيب الأمنيات

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: جنتلمان ::
مرحبا بك أخي الكريم ..
لقد أثرت نقطة حساسة من بين ثنايا أحرفك ..
"وللاسف، تجد كتب من ذهب الذي يباع منها لا يعادل ولا حتى واحد بالمائة من مبيعات جريدة رياضية."
أتمنى أن يكون الاهتمام الثقافي نصف ( وليس مثل ) الاهتمامات الرياضية ..

شاكر لك مرورك
دمت بالمسرات

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: الغدوف ::
تحيات عطرات معطرات
تعليق جميل
جمع بين
الغوص والطمس :)

وافر احتراماتي

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: للوش ::
أسعد الله أوقاتك وأيامك بكل خير
وبركة :)
ثم
أرى أن الموازين هنا قد قلبتها يا أختي للوش ..
فالمفروض أنني كتبت خاطرة وأنتِ ستعلقين ..
لكنني أرى بأنك كتبت مقالة ذهبية رائعة وأرجو أن تقبلي تعليقي عليها ..)

كل ممنوع مرغوب ،، إنها سياسة أصبحت مكشوفة لدى القراء لتسويق كتبًا متهالكة ..

القراءة هي ثقافة ولن نستطيع نشرها إلا بالممارسة والتشجيع عليها وإكرام أصحابها ..

من هنا فقط سيلتفت الشباب والناشئة للقراءة ..

أستاذة للوش
مقالة جميلة ..
سعدت كثيرًا لقراءتها ونشرها
في ربوع قويريات ..

أطيب وأرق التحايا

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: للوش ::
أسعد الله أوقاتك وأيامك بكل خير
وبركة :)
ثم
أرى أن الموازين هنا قد قلبتها يا أختي للوش ..
فالمفروض أنني كتبت خاطرة وأنتِ ستعلقين ..
لكنني أرى بأنك كتبت مقالة ذهبية رائعة وأرجو أن تقبلي تعليقي عليها ..)

كل ممنوع مرغوب ،، إنها سياسة أصبحت مكشوفة لدى القراء لتسويق كتبًا متهالكة ..

القراءة هي ثقافة ولن نستطيع نشرها إلا بالممارسة والتشجيع عليها وإكرام أصحابها ..

من هنا فقط سيلتفت الشباب والناشئة للقراءة ..

أستاذة للوش
مقالة جميلة ..
سعدت كثيرًا لقراءتها ونشرها
في ربوع قويريات ..

أطيب وأرق التحايا

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: خاتون ::
وعليكم السلام ورحمة الله
وبركاته

وما طرحته أيضًأ من أفكار وآراء هي بحد ذاتها من المعادن النفيسة والغالية ..

فعلاً .. سيصاب المقارن بحالة إحباط ..
عندما يرى تلك الفجوة الهائلة بين الكتب العربية والكتب الغربية التي تحترم عقلية القارئ ( وأنا أعني كلمة تحترم ) ...
ففي كل مرة أقرأ كتابًا مترجمًا أشعر في نهايته أنني تعلمت واستفدت شيئًا جديدًا .. وأرى أن بعض الكتب الدينية وخاصة المصورة قد أبدعت أيضًا ..

وفقت أختي خاتون
وبورك في قلمك ..

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: عقد الجمان ::
مرحبا بمديرة تحرير مجلة الجهراء ..)
سعيدٌ بما نثرتِ ..
أختي أختلف معك قليلاً وأرجو تقبل رأيي ..
الكتابة والتأليف ليسا حصرًا على العلماء أو المفكرين ..
طالما الكاتب يحمل أفكارًا وأسلوبًا وغايةً مما يكتب فلا بأس ..
لكن المشكلة في التكرار والأطروحات التقليدية ..

أطيب الأمنيات

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: Ĥ!bØ ::
مرحبًا بك :)

Inspired يقول...

السلام عليكم ورحمة الله،
الكتب المميزة والمتميزة أصبحت نادرة جدا، وأنا أتكلم عن الكتب التي ألفها عرب، وليست الكتب المترجمة إلى العربية "المكسرة".
وهذا أمر طبيعي فنحن شعوب لا تقرأ فكيف سنجدأحدا يكتب؟!

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: Inspired ::
وعليكم السلام ورحمة الله
وبركاته

مرحبا بك أختي الكريمة

أما الكتب العربية "المكسرة" فهذه تحتاج إلى رزمة مقالات ..

جعلك الله من الكاتبات المتميزات