الأحد، 6 يونيو 2010

كيف تتحدث اللغة الإنجليزية في سبع سنوات ؟؟

نشرت في جريدة اليوم - الأحد 23/6/1431 هـ الموافق 6/6/2010 م - العدد 13505 السنة الأربعون
عزيزي رئيس التحرير
( Please, big, small, Saturday, Yes )
أكاد أجزم أن هذه المفردات هي الثروة الوحيدة التي يحصل عليها طلابنا بعد تلك السنوات السبع .
المعلم ، الطالب ، المنهج .. أركان العملية التعليمية ودعونا نقف وقفات هادئة مع مناهج اللغة الإنجليزية وخاصة مناهج المراحل المتوسطة ، إن مستوى الطلاب في اللغة مع الأسف لايبشر بخير ، وحتى نعرف وندرك المستوى العام للطلاب فإني أشبهه بالوضع الاقتصادي في الهند ، فهناك تجد شخصًا فاحش الغنى يمتلك ما يعادل وزنه - وربما زيادة - ذهبًا وعلى النقيض من يسكن في كرتونٍ بالٍ على ناصية الشارع من شدة الفقر ، وهكذا هو حال طلابنا ففي غرفة صف تحوي 30 طالبًا سيكون المعدل العام للطلاب كالتالي ( خمسة منهم - والخمسة كثير - متميزون ، ومعظم هؤلاء المتفوقين من خلال نقاشي لهم ليس للمنهج أي فضلٍ عليهم إنما جهدهم الشخصي وترحالهم أو جلوسهم على مواقع الويب ، وخمسة آخرون - ما بين وبين - والعشرون الباقية خارج التغطية ) .
إن منهج اللغة الإنجليزية للمراحل المتوسطة لا يتناسب بتاتًا مع مستوى طلابنا وذلك للأسباب التالية :
1- كل قطعة أو نص جديد يحتوي على قدرٍ ضخمٍ من الكلمات الجديدة وطلابنا ما اسطاعوا وما استطاعوا لها إحصاءً .
2- بعض القواعد أقرب إلى الفلسفة وتحتوي على تفاصيل دقيقة تتناسب مع طلاب الجامعة والتخصصات أكثر .
3- ما يقارب من ربع المنج تمارين سماعية - وهذا حسنٌ لاضير ولا خلاف على أهميته - ولكن لنتحدث بشفافية وبعيدًا عن المجاملات ، كثيرٌ من مدارسنا غير مزودة بـ LAP ( معمل أو غرفة استماع ) ومن هنا قريبٌ من ربع المنهج يفوت الطلاب .
4- هذا إلى وجود بعض المهارات في الكتاب والتي لا أرى مبررًا لوجودها وإنما هي نوعٌ من العبث والتهريج ، فمثلاً في منهج ثالث متوسط توجد مهارة التلخيص ( Summary ) وتعال شوف الآلية المطبقة لإتقان هذه المهارة ، على الطالب أن يقرأ قصة قريبًا من الخمسين سطرًا ثم يضع خطوطًا تحت الأفكار الرئيسية والذي يزيد الطين بلة عليه أن يعيد كتابة الأفكار الرئيسية ويصيغها بأسلوبه الخاص - لا تعليق !! - وحتى أريكم هذا الأسلوب الخاص ، قرأت مع الطلاب أول خمسة أسطر من القصة ثم سألتهم : هل فهمتم شيئًا من هذه الأسطر ؟ ولم يرفع أحدًا يده .. هنا قمت بعمل خصومات وتنزيلات وقلت لهم : من فهم سطرًا واحدًا فليرفع يده ؟؟ ولم يرفع يده إلا طالبًا واحدًا من أصل ثلاثة فصول ،، فتأملوا معي .. سطرٌ واحدٌ من أصل خمسين سطر لم يفهموه والغريب والمزعج معًا أن مهارة الـ Summary تتكرر في ثلاث وحدات أي نصف المهج !!
5- مهارة الكتابة والتعبير - وحتى لا أطيل عليكم - إذا كانت مفردات الطالب ZerO أو قريبةً منه ، فماذا تتوقع منه ؟؟ نصًّا ينافس فيه شكسبير أو إدجر ألن بو ؟؟
إن النقطة المشتركة بين كل مناهج المراحل المتوسطة أنه يتعامل مع الطالب على أنه ( متقن لبعض المهارات ) والحقيقة غير ذلك ومن هنا جاءت مشكلة المشاكل ..
إلى مشرفي وواضعي منهج اللغة الإنجليزية ،، أجيبوني عن هذا السؤال :
كيف تتحدث اللغة الإنجليزية في سبع سنوات ؟؟
اجعلوا سنوات تعلم اللغة الإنجليزية سبعًا سمان ولا تجعلوها سبعًا عجاف .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تعليق على موقع جريدة اليوم هـــــنا

هناك 24 تعليقًا:

مذهلة يقول...

يسعد صباحك بكل خير مستر قويري


انا اؤيد كلامك وبشده يعني نتخرج من الثانويه ولانقدر نجري محادثه بسيطه في مستشفى او مطعم او...او...

انا اقترح ان E تدرس من ابتدائيه او تحسن المناهج .

شكرا لطرحك الراقي بس من زمان مانزلت لك مقاله في الجريده؟

خاتون يقول...

خمسين سطر مرة وحده احنا بالجامعة لمن الامتحان ينتحر و يصب يكون ثلاثين و غالبا عشرين سطر و فوق هذا نشتكي
المسألة َQuality not Quantity
انا لاحظت هالشي من عيال عمتي لمن يو يستقرون من السعودية لي الكويت ما اقدروا على مناهجنا مع انها سهلة لانهم ما استفادوا فعانوا كثير على ما مشو مع الكلاس
بصراحة ظلم لطالب في مستوى التعليم العادي الخمسين سطر شنو راح يلخص لمن يدخل التعليم العالي كتب
العتب على الموجهين و الناس الحاقدة اللي تبي تخرب و ما تبي البلد يتطور

مشكلتكم الانجليزي و مشكلتنا اردى العربي
عندنا و عندكم خير
احترامي و تقديري لقلمك الصادح

غير معرف يقول...

ايميل يجعلك من اصحاب الملايين

بقلم الدكتور محسن الصفار

جلس سعيد أمام جهاز الكمبيوتر اللذي اشتراه حديثا وتعرف للتو على عالم الانترنت الواسع , اخذ يقرا بريده الالكتروني وأخذ يتفحص الرسائل الواحدة تلو الأخرى حتى وصل إلى رسالة باللغة الانجليزية عنوانها (شخصي وسري للغاية) فتح سعيد الرسالة وقرأ نصها فكان مضمونه أن المرسل هو ابن لرئيس أفريقي سابق خلع من السلطة وأن والده أودع مبلغاً وقدره 100 مليون دولار في أحد البنوك وأن الأسرة لا تستطيع استخراج المبلغ إلا عن طريق حساب مصرفي لشخص ثالث ويعرض مرسل الرسالة على سعيد أن يعطيه 40% من المبلغ أي 40 مليون دولار فقط إن كان هو مستعداً لتقبل هذا المبلغ على حسابه الشخصي. لم يعر سعيد أهمية كبيرة للرسالة في باديء الأمر ولكن الفكرة في امتلاك 40 مليون دولار دون أي جهد بدأت تحلو له شيئاً فشيئاً واخذ الطمع يتغلغل في نفسه , أرسل سعيد رسالة رد إلى المرسل وسأله: - هل هنك من مخاطر في هذه العملية؟ جاء الرد بسرعة: - لا لا أبداً ليس هناك من مخاطر أبداً أبداً ولكنك يجب ان تحافظ على السرية الكاملة ضمانا لنجاح العملية . ردّ سعيد على الرسالة: - هل من مصاريف يجب أن أدفعها؟ جاءه الرد: - لا لا أبداً فنحن نتكفل بكل شيء أرجوك يا سيدي ساعدنا وستصبح أنت أيضاً من أصحاب الملايين. من أصحاب الملايين!! كم هي جميلة هذه الكلمة وأخذ سعيد يحلم بأنه يسكن قصراً ويركب أفخم السيارات ويمتلك طائرة خاصة وو...... وفجأة وجد سعيد نفسه وقد أرسل رسالة فيها رقم حسابه المصرفي واسم البنك، وبعد يومين جاءه بريد الكتروني مرفقة به رسالة عليها أختام حكومية تفيد بأن وزارة المالية في ذلك البلد الأفريقي لا تمانع من تحويل المبلغ إلى حساب سعيد.... باقى القصة و المزيد من مقالات الدكتور محسن الصفار الهادفة الخفيفة الظل موجودة بالرابط التالى

www.ouregypt.us

و لا يفوتك الذهاب لصفحة من الشرق و الغرب بنفس الرابط و فيها الكثير من المقالات الجيدة.

أحمد الحيدر يقول...

السلام عليكم .. يعطيك العافية أخوي بو جاسم :)

بغيت أسألك الإنجليزي عندكم يبدأ من أي مرحلة ؟ الابتدائي ولا المتوسط ؟

أعتقد اللي تفضلت فيه من نقد بناء ما كان راح يكون بمحله لو فعلا أساس الطلبة زين .. لكن يبدو إن مشاكلكم مثل مشاكلنا مع العنجريزي مثل ما يسمونه طلبة المتوسطة :)

تحياتي .. وتقديري

الغـــــدوف يقول...

وإذا علمنا أن البعض
وليس إلا البعض من المعلمين
والمعلمات بسبب مشكلة ما
في إيصال المعلومة لهذا الطالب
الذي يأبى الإستيعاب
ويؤثر أن يقولها له المعلم
بلسان عربي مبين
( بدون لف ودوران
وفلسفة زايدة كما
يعتقد ويزعم هذا الطالب النجيب !! )

فباتت حصة اللغة الإنجليزية
حصة لغة عربية
( زاد الطين بلة )
وتفاقمت المشكلة بدلاً من حلها
فمن أين للطالب أن يزيد
من رصيده اللغوي الإنجليزي
وأنّا له الطريقة
إلا إذا كان حقاً نجيباً
وسعى بنفسه كي يقطع خطوات
في دربها الطويل

لذا زد على السبع سنين
سبعاً أخرى قابلة
للتمديد والزيادة
كي يجيد الربع
( مع إن عندي أمل ) من إمكانية الحديث والتخاطب وتشغيل بعض الأجهزة
وحتى أن تشتري غرضاً
وتساوم فيه
من عامل إنجليزي اللسان مثلاً
بهذه اللغة الهامة

كنت أتسائل عن العمالة
التي تفد إلينا
من مختلف الأقطار
بمختلف الألسن واللغات
كيف لها أن أتقنت الحديث
والتخاطب والكتابة
بلغتنا العربية
( لاااا وباللهجات بعد )
خاصة لو اعتبرنا
أن اللغة العربية في ضوء محصلة
تقول أنها اللغة الأكثر تعقيداً
وصعوبة في التعلم
والإستيعاب السريع
لكثرة ما تحوي من قواعد
وبيانات وتراكيب
أكثر من أي لغة في العالم

اعتقد أنها الرغبة وحدها والحاجة لتعلمها إذ لا خيارات
إلا خيار التعلم الذاتي والممارسة
" بحثت شخصياً عن دورات
اتقام لتعلم هاتين اللغتين
لزيادة رصيدي
وما أملك من معرفتي القليلة بها
فلم أجد أبداً بل لا أثر يذكر فاتجهت لبعض المواقع التي تعطي دروس إطالية وفرنسية "

ومشروع إدخال اللغة الفرنسية باعتبارها اللغة الثانية
في الأهمية والتناول الحي
واللغة الإيطالية تأتي التالية
من ضمن المناهج التعليمية الحكومية إذا رغبنا
أن نرتقي قليلاً عن ذيل القائمة الرجعية والركود الثقافي
بات مستحيل
لأن مشكلة اللغة الإنجليزية
لم تجد لها صريخ

أما ما يشتمل عليه
المنهج الإنجليزي وتصانيفه وفصوله
فهو نفس الإشكال
الذي تأتي عليه بقية المناهج التعليمية

سعدت لهذا الهم الذي تحمله
بين طياتك على طلابك
آآآخ لو أن كل معلم ومعلمة
كان كذالك ونصب عينيه شرف المهنة وأمانتها العظيمة والجيل الذي تحت يديه

عذراً شديدة لإطالتي
لكن الحديث في ذيل الموضوع
ذو شجون

تحايا جليلة لقلمك وروعته
ودمت بكل خير

تركي الغامدي يقول...

تحية مسائية معطرة بأنفاس الطيبين .. عندما تأتي هكذا كتابة عن خلفية يعايشها كاتبها فحتماً ستأتي مختلفة ، وكما قلت ليتها سبع سمان بنهضة تعليمية تجاري العالم المكترث بالحياة !

أبو طلال الحسيني يقول...

سنوات التعليم في اللغة الانجليزية تمر حسرة على من قضاها برغبة صادقة لأن يتعلمها،
ولو تعلم الطالب أو حفظ عبارات يستخدمها في أمور حياته كالمستشفى - المطار - المطعم - الفندق - الشارع - السوق - وأخيرا عبارات متفرقة
أتوقع أن الأمر كان أفضل، ولن أدعي المعرفة ، إلا أن ما قلته أرحم ةالله أعلم

أم الخلود يقول...

السلام عليكم ..

لقد حاولت جاهدة لأن أتعلم اللغة الإنجليزية ولم أتعلم منها سوى ما أخذته في المدرسة ونسيته طبعا ثم خلصت إلى نتيجة مفادها إلى أني لماذا أتعلم لغة وأنا أملك لغة القرآن اللغة الوحيدة الباقية في الفردوس الأعلى.

رنداالجنوبيه يقول...

مساء الخير استاذقويري.

هذا الموضوع شائك وكبير ويحتاج لوقفه جاده

من ناحية تعليمه وتعلمه .. كانت لدينا معلمه تدرس اللغة Eوكانت تكرر الكلمات فقط مثلا go كلمه جديده بالدرس تكررها لنهاية الحصه فكنت احفظ الكلمات ولكن لاادري في ماذا تستخدم ولماذا وكيف تقال مع الجمل والقواعد التي ترتكز عليها وبها ..

احسنت فيما طرحت من نواقص في انجليزية مدارسنا .

أبو العريف يقول...

لا اعرف هل السبب فقط المناهج

ام ان للمدرسه يد في هذا

اغلب من يتفوق ف اللغه الانجليزيه بكون بمجهود شخصي

ويعيد عن المدرسه


رغن عدم تمكني من ا للغه الا اني اري الموضوع بسيط ويحتاج الي مجهود قليل


تحياتي

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: مذهلة ::
يسعد لي صباحاتك وأيامك بكل
خير ومسرة

وأشكرك على إضفاءتك اللطيفة ..

"انا اقترح ان E تدرس من ابتدائيه او تحسن المناهج ."

وأنا مع هذا الاقتراح بقوة .. ولو طبق الاثنان معًا سيحدث تغييرات كبيرة.

وشكراً لطرحك الأرقى

دمتِ بود

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: خاتون ::
أسعد الله صباحك بكل
خيرٍ ومسرة ..

َQuality not Quantity

بالضبط هذه هي مشكلتنا ..

إن هذا المنهج يحوي على الكثير من المفيد .. ولكن لأنه جاء بطريقة صعبة وثقيلة ومعقدة .. فإن أغلب الطلاب عزفوا عنها ..


"مشكلتكم الانجليزي و مشكلتنا اردى العربي "

الله يعينكم ،، وننتظر منكِ مساهمة في حل مشكلتكم ..


ولكِ فائق احتراماتي

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: غير معروف ::
مرحبًا وأهلاً وسهلاً

اطلعت على ما أشرت إليه ..
فوجدت كنزًا رئعًا ثمينًا ..

أشكرك على هذه اللفتة ...


دمت بأفضل حال

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: أحمد الحيدر ::
وعليكم السلام ورحمة الله
وبركاته

الله يعافيك يا بوكوثر ،،)

بالنسبة لسؤالك .. الإنجليزي يبدأ من الصف السادس ابتدائي .. أي عمر الطالب يكون 12 سنة ..

وبالمناسبة .. حلوة العنجريزي :)

أصدق الأمنيات

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: الغدوف ::
صباح الخيرات والمسرات ..
سعدتُ كثيرًا لمشاركتك الغنية الثرية الأكثر من الرائعة ..
ولقد ذكرتِ نقاطًا قيمة ..
كثير من العمالة يتحدث اللغة بطريقة أفضل من طلابنا الأكاديمين والسبب هو ممارسة ذلك العامل للغة في حياته المعيشية .. وممارسة ذلك الأكاديمي للغة داخل جحور وغرف الصف فقط .

كما تفضل بعض الإخوة أن اللغة الإنجليزية لا تحتاج إلى عبقرة .. وقد اطلعت على بحث علمي يفيد أن كل شخص متوسط الذكاء بإمكانه تعلم أي لغة ...
ولكن تقبع المشكلة في آلية التعليم

أختي الغدوف ..

أشكرك مرة أخرى على ما تفضلتِ به ..

أعطر التحايا

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: تركي الغامدي ::
أسعد الله صباحك بكل خير ومسرة

أشكرك على ثنائك العطر ،، وهذا ما عودتنا عليه لا نرى منك إلا الطيب وكل حسن ..)

"وكما قلت ليتها سبع سمان بنهضة تعليمية تجاري العالم المكترث بالحياة !"

ليتها ..(

دمت بود

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: أبو طلال الحسيني ::
تحية عطرة ..)

"سنوات التعليم في اللغة الانجليزية تمر حسرة على من قضاها برغبة صادقة لأن يتعلمها، "
صدقت والله ،،)

إن ما ذكرته من اقتراح هو ما يفترض بأن يكون مخرجات مناهجنا ولي زميل عمل بحث على مجموعة طلاب في ثالث ثانوي .. ووضعهم في مواقف حياتية مختلفة .. فتح ملف في مستشفى ،، طلب وجبة من مطعم .. والنتائج .. أترك لك تنبؤك :)

أطيب الأماني

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: أم الخلود ::
وعليكم السلام ورحمة الله
وبركاته
وأرحب بك ..
ثم

بكل تأكيد لن تكون هناك لغة تجاري أو تضاهي لغتنا العربية لغة القرآن .. ولكن في هذا الزمن .. من تفوته اللغة الإنجليزية سيفوته خير كثير .. وسأعطيك مثالاً بسيطًا ..
أحد زملائي غير متقن للإنجليزية .. ذهب إلى دولة خليجية وهناك جاءه شخص يبدو عليه من ملامحه أنه أميريكي .. بدأ يتحدث مع صاحبنا .. وكان يريد أن يعرف عن الإسلام ( لأن صاحبنا ملتحي ) .. يقول صاحبي لم أتحسر على عدم إتقاني للغة مثل ما تحسرت في تلك اللحظة .. حاول أن يجمع مفرداته الإنجليزية ولكنها لم تسعفه ..المهم أن الأميريكي مضى بابتسامة ولم يعرف شيئًا عن الإسلام .. تخيلي معي لو كان متقنا .. وتحدث معه عن الإسلام وأسلم ,, كم من الأجور فاتت صاحبنا ..


أختي أم الخلود أرحب بك مجددًا
أطيب الأمنيات ..

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: رندا الجنوبية ::
مساء / صباح الخيرات ،،)

إن فكرة مجرد التكرار فقط .. هي طريقة قديمة لم تعد تستخدم لعدم جدواها للأسباب التي ذكرتها ...

"احسنت فيما طرحت من نواقص في انجليزية مدارسنا ."
لك الشكر الجزيل

دمتِ بود

محمد سعد القويري يقول...

الأخ الفاضل :: أبو العريف ::
أهلين وسهلين ومرحبتين

نعم .. الأمر كما ذكرت ..

ولكني أتمنى أن تلقي نظرة .. على مناهجنا .. لتعرف إن كان هناك مصطلح اسمه " مجهود قليل " :)

ولك مني أعذب التحايا

للوش يقول...

أساس المشكلة، نبدأ من أول مرحلة نتعلّم فيها اللغة الانجليزية
أعتقد أن السبب الرئيسي لعدم إتقان اللغة الانجليزية هي
تأخر المرحلة التي تُدَرَّس بها هذه المادة ..
المنهج العقيم وليست ذات أهمية لدى وزارة التربية والتعليم وهي تحصيل حاصل ليس إلا
اعتماد بعض المعلمين والمعلمات لاستخدام اللغة العربية أثناء شرح القواعد أو حتى شرح المفردات الجديدة،
فعلى سبيل المثال
عند شرح المفردات الجديدة لما لا يستخدم المعلّم اللغة الانجليزية وذلك باستخدام مفردات يعرفها الطلاّب
مثلاً عندما يشرح المعلّم معنى كلمة however فبدلاً من إعطاء المعنى بالعربي مباشرةً "لكن"
لما لا يقول أو تقول "however means but "على سبيل المثال مثلاً
بعض المعلمين والمعلمات وخاصةً في مرحلة التعليم الأساسي (يشتروا دماغهم) ويترجموا على طول بالعربي..
ومن النقط أعلاه تمتد المشكلة
فقد اعتادوا الطلاب والطالبات على استخدام اللغة العربية في حصة اللغة الانجليزية
وسماعهم لمعلمين ومعلمات المادة وهم يشرحوا القواعد أو الدرس باللغة العربية ، فأين ممارسة اللغة؟!
ثم ننتقل إلى المرحلة الجامعية..
بالنسبة لمن هم في قسم اللغة الانجليزية يواجهوا صعوبة
لأن قد يكون هناك أساتذة وأستاذات أجانب لا يتكلموا اللغة العربية
والنطق يكون إما بريطاني وهو الغالب أو أمريكي
أما لمن هم في أقسام أخرى مثل الفيزياء واللغة العربية والدراسات الإسلامية
فلا تُدرس الانجليزية لهم إلاّ في المستوى الأول فقط
فالمشكلة تكمن في عدم ممارسة اللغة الانجليزية
وعدم الحث والتشجيع بالتحدث بالانجليزية وهم في مراحل مبكرة
وعدم الخجل من الأخطاء لأن الإنسان لا يُول ضد متعلماً فلا بد من الأخطاء التي من خلالها نتعلّم
فالحفظ والمخزون المعرفي بدون ممارسة لا شيء وإن لم يعود نفسه على الحديث
وربما يطول ويطول السبع السمان ويصبح سبعا عجاف :)


محمد سعد القويري

شكرا لنقاء حروفكَ
التي جعلت من أناقة الكلمة
لها حضور يسطر في
بوابة التاريخ
التي عبرت عن شفافية
الطهر التي تحيط روحكَ
فلكَ كل التقدير

Inspired يقول...

السلام عليكم ورحمة الله،
موضوع في صلب تخصصي،والغريب أني لم ألحظه. وأنا أؤيد وبشده ما تقول، لكن تعلم اللغة في حد ذاته هو مهارة. فبعض الناس قادر على "التقاط" اللغة وبسرعة، غير أن آخرين لا يجيدون هذا المجال إطلاقا أو ليست لديهم لواقط لاستقبال اللغة.

فأنا أحاضر في الجامعة في قسم اللغة الإنجليزية(طالبات تخصص) وأجد طالبات في المستويات العليا لا يعرفون المفرد من الجمع، وذلك على سبيل المثال لا الحصر.

المشكلة لا تكمن فقط في إعداد منهج لا يتناسب وقدرات طلابنا في المدارس وحسب،بل يتعداه إلى أن حتى مستوى الخريجين (المعلمين) أخذ يزداد سوءا فماذا نتوقع من الطلاب والطالبات.

أضف إلى أن (دراسة التقويم)أعطتنا مخرجات فاشلة تحرص فقط على الدرجة أكثر من حرصها على المعلومة.

كما أن المناهج لا تتبع أسلوبا منهجيا محددا، فهي تنتقل من سهل جدا إلى صعب جدا، ومن كثير التعقيد إلى أعقد منه...

وحاليا أعد منهجا كاملا في القسم لترتيب الموضوعات وما يجب أن يُدرس وكيف ومتى...وأمور أخرى...

لكن السؤال الأهم هو: كيف نريد لشعبنا أن يتعلم لغة أخرى وهوعاجز عن تعلم لغته الأم؟

Inspired

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: للوش ::
أسعد الله أيامك بكل خير

ثم لا أملك لأحرفك إلا كل تقدير واحترام ..

كلماتك مقالات ذهبية وراقية

دمت بكل ود

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: Inspired ::
وعليكم السلام ورحمة الله
وبركاته

أختي أحترم كلماتك ..


فهي كلمات شخص متخصص ..

وكما يقولون اسأل طبيب ولا تسأل مجرب ..

"وحاليا أعد منهجا كاملا في القسم لترتيب الموضوعات وما يجب أن يُدرس وكيف ومتى...وأمور أخرى..."
أتمنى أن تعجلي به ..

غرج الله عليك الكرب