الأحد، 12 أكتوبر 2008

قافات البوارق وياء الترفيه


نشرت في جريردة اليوم العدد 12903 الأحد 1429-10-13هـ الموافق 2008-10-12م
عزيزي رئيس التحرير ..
لقد فاجأني موقع جريدتكم الغراء عندما وجدت أن عدد قراء مقالتي السابقة "أحساؤنا وحلقة الترفيه المفقودة" قد تجاوز 2600 قارئ .. وحتى يتمّ الكلام ..
لقد وصف القراء كلامي بأنه جميلٌ رقيق ، وأضاف بعضهم لقد أجدت الوصف بشكلٍ دقيق ، وصرّح آخر لقد وقعت على الجرح العميق ، إلا أنّ أغرب تعليق جاءني ولم أبلعه حتى على الريق ، شخصٌ كتب كلامًا عجيبًا في موقع الجريدة وذلك ردًّا على المقالة ، والحمد لله أن بعض الإخوة الكرام قاموا بالردّ عليه ، ولكنني سأقتطع جزءًا من كلامه الطويل .. يقول "لم أرَ يومًا أناسًا مجتمعين ليقرؤوا كتابًا" ، فأقول .. أنا أتحدث عن مشروع برامج ترفيهية وأنت تتكلم عن مشروع برامج جادة ، أنا أتكلم في الشرق وأنت تتكلم من الغرب !! يا رجل .. قل كلامًا منطقيًّا أو معقولاً حتى لا تُصنّف كلماتك ضمن دائرة الهرطقة أو تصبح له صفةً شبيهةً بالنقنقة ..
( المتنفّس الوحيد للشباب ) .. هذه هي الإجابة التي حصلت عليها من أحد روّاد مخيّم بوارق الخير .
أتاكم مخيم البوارق فانثروا النمارق ، هذا المخيّم لشياطين الجنّ والإنس حارق ، وفيه تتجلّى الفوارق ، فالساعات تمرّ فيه وكأنها دقائق ، ويلتقي فيه الأهل والزملاء والشقائق ، وهو للقلب جلاءً ففيه تُتلى المواعظ والرقائق ، فلا عجب إن رأيت صدق تأثير هذا المخيم فهو لله وقد خلا من أيّة شوائب أو عوالق ، تحيّةً لكم يا من عملتم في هذا الصرح فأنتم حقًّا قممُ جبالٌ شواهق ..
نعم ، هذه قافات بوارق الخير ستنتهي وسينتهي معها الترفيه الشبابي .
ولكي يكتمل عقد الترفيه سأقدّم بعض البرامج والمقترحات والبدائل لقضاء الوقت ، وذلك – كرمان عيون – كثير من الإخوة الذين انتقدوني نقدًا بنّاءً .. سأقدّم لكم ثلاثة مشاريع :
1- إذا أُصبت بحالة الملل والكلل فاحذر من الزلل ، وادخل مطبخ داركم وأعدّ طبق بيض – يشترط فيه خلطة خاصة - ، وقد جربت هذا البرنامج الأسبوع الماضي ، فأعددت لزوجتي طبقًا من البيض بخلطة الماجي ولم أخبرها بسرّ المهنة ، فالتهمت الطبق وانبهرت ، وهي الآن تلح عليّ أن أعيد الطبخة مرة أخرى ، وسأنافس بإذن الله الشيف أسامة .
2- المشروع الثاني : في حالة الانهيار العصبي وهي المرحلة المتقدمة من الملل ، ادخل حمام منزلكم واسكب على جسمك شلالات من المياه ، فإذا لم تهدأ أعصابك اتجه للمشروع الثالث .
3- هذا المشروع سهل ، قم بعدّ كم قطعة سيراميك في منزلكم ، ابدأ من فتحة الباب وانتهي بسطح منزلكم ، ولكن احذر أن تقع من السطح !!
الترفيه ؟؟!!
أنا متيقّنٌ تمامًا بأننا لو جمعنا ما كتب في هذا الموضوع لأنشأنا عمارةً ضخمة من الكلمات والمقالات ..أسأل الله أن يسقط هذه العمارة على رأس .... الملل .

هناك 32 تعليقًا:

@ أبوعبدالله السهلي @ يقول...

يسعدني أن أكون أول من يعلق على مثل

هذا المقال الرائع ..

لكن لدي /سؤال من كانت أرضية بيتهم

مغطاة بالفرش فماذا يفعل للتغلب على

الملل ؟! ^_^


فعلاً وقعت على الجرح ..

صح لسانك .. أبوسعد

نجيب يقول...

حقيقة سررت بهذه المقالة المتألقة و
رفقا بالمنتقدين فكل يفكر من زاويته
وعلى فكرة أنا أحب البيض .

غير معرف يقول...

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

بصراحة رد ساحق للي يبي النس تتجمع علشان تقرأ كتاب ...

بو سعد .. أنت أسخر كاتب في الدنيا كلها ...

وحلولك ... مالها حل ,,


مقال ساخر من العيار الثقيل ..

أبو سعد ... بالتوفيق لك ,,

أخوك ,, بو عبدالرحمن .. (( حدد أي واحد ))

ابوشداد يقول...

كفيت ووفيت يابوسعد
الشباب وين يرحون؟؟
بس لاتعب الناس خلطه خاصه
خلها بيض عيون
ماعليك الا تكسر البيضه
وتكب الملح
هههههه

alwani يقول...

كعاداتك
أخي الكريم / القويري

تمتعنا بمقالاتك الرائعة

أذكر مرة من المرات

أشتريت كتاب يحتوي على ابتكارات لقضاء الوقت بما فيه الفائدة والتغلب على الملل

صراحة تعديت أغلب فصول الكتاب دون قراءة

أفكاره تستند على دفع النفس إلى العمل النافع والمبادرة لقراءة كتاب أو استماع محاضرة <<< هذا جيد
ولكن كيف ...إن كانت النفس غارقة في الملل


أعتقد إننا في ساعة الملل نبحث عن فكرة جديدة لا تحتاج تركيز ومجهود عقلي كالدراسة

بل فكرة تبعد عن ذهننا صورة الدراسة والكتاب

مبناسبة هذا الكلام
بدأ العام الدراسي وبدأ الروتين الباعث للملل

كيف نستطيع على طرد الملل والخروج عن الجمود والروتين في وسط أجواء الدراسة ونحديداً في وقت حفظنا للدروس !!!

ربما ابتكار طريقة جديدة في الدراسة

لكن كيف إن كانت الدراسة نظرية فقط !!!

:) معادلة مستحيلة الحل


بالتوفيق للجميع

bu-saad يقول...

عليك حركات يا خوي...بدعت
تتميز باسلوب جميل يجذب القارئ لقراءة المقال باكمله...
اهنيك على نجاحك..ومنها للاعلى

يبدو لي ان النادي ممتاز..لكن ما نوعيه الكتاب الذي يقرا فيه!

واما بخصوص الاقتراحات (يبيله)
بطبق:)

عبدالله الجمعان يقول...

والله الوقت فل بس بارد - كرمان عيوني - هو بس عيونك اللي لها كرمان ..

اما الموضوع غير العنوان

لأني حاولت أفهم وش المقصود من العنوان لكن على العموم الموضوع جميل جدا وساخر لآخر درجة وعقبال ما تسفط بجعفر عباس ( كاتب ساخر للي ما يعرفه )

محمد سعد القويري يقول...

الأخ @ أبو عبدالله السهلي @
يسعدني أكثر أن تكون أول المعلقين ..
والأروع هو تعليقك ..
وبالنسبة لسؤال فضيلتكم ..
أنصح من هذا حاله أن يعود إلى رشده
ويجعل أرضية بيتهم سيراميك
حتى ما يخرب المقال ..
وصح لسانك ^_^

محمد سعد القويري يقول...

الأخ نجيب
وأنا مسرور أكثر من سرورك
وأنا هنا
أعلنها بالبنط العريض
أعتذر وبشدة من كلماتي التي رجمت بها من انتقدني
وإذا كنت تحب البيض
فحياك الله عندي بالبيت
بس كلمني بالموبايل مبكر
لأن الطبخة هذي تحتاج رواااقة ^_^

محمد سعد القويري يقول...

الأخ أبوعبدالرحمن الزمييييييل
بالنسبة لردي الساحق
أنا أعتذر عن هذا التصرف ، لكن وقت قراءتي لتعليقه جعل قلمي يخرج من طوره ..
أخي بوعبدالرحمن الزميييييييل
وأتمنى لك التوفيق أيضًا ^_^

محمد سعد القويري يقول...

الأخ أبوشداد
أشكرك جزيل الشكر
وبإذن الله
سأطبق وصفتك
وأمر الله بهوووون ^_^

محمد سعد القويري يقول...

الأخت alwani
سعيد جدًّا لسرورك بالمقالة
وبالنسبة لتساؤلك
أتفق معك كل الاتفاق
فعلا تمر بنا لحظات الملل يكون من الداخل
فالمشاريع الجادة لن تؤتي أكلها
ولكن أظن أن أفضل طريقة للتغلب على ذلك ..
هو اغتنام اللحظات التي تكون فيها النفش نشيطة وخفيفة ..
وما زلت أتذكر كلماتك القيمةعن تجربة الأشياء الجديدة ، حتى لا نعيش يومًا واحدًا مكررًا 10000 مرة
ودمتِ بالمسرات والطاعات ^_^

محمد سعد القويري يقول...

الأخ busaad
"عليك حركات يا خوي...بدعت"
الصراحة .. استحيت وصارت خدودي لونها أحمر ( أحمر مجازي )
أخي بوسعد إن كنت تقصد ( البوارق ) هو النادي ، فلا ..
(بوارق الخير ) مخيم شبابي ويوجد قسم خاص للنساء .. يقدم برامج ترفيهية منوعة ومحاضرات دينية وغيرها .. ويستمر لمدة أسبوعين فقط.
"واما بخصوص الاقتراحات (يبيله)
بطبق:)"
تطبيقًا موفقًا
ولكن انتبه من المشروع الثالث
فأنا أخلي مسؤوليتي في حال وقوع شيء^_^

محمد سعد القويري يقول...

الأخ عبدالله الجمعان
أشكرك جزيل الشكر
أنا بالنسبة للعنوان وعلاقته بالمقال
( قافات البوارق )
في هذا المقال أردت أن أقدم شكرا لهذا المخيم الدعوي ، فقمت بكتابة جمل تنتهي بحرف القاف .. فهذا هو المقصد الأساسي من المقال ..
( ياء الترفيه )
فأقصد أنه بانتهاء هذا المخيم الدعوي في مدينتا الغاليه .. سيتنهي الترفيه .. فباختصار المخيم بمثابة حرف الياء بالنسبة لترتيب حروفنا ..
أخيرًا ..
لك تحياتي
وأتمنى لك كل التوفيق ^_^

أخــــوكـ .. يقول...

ىالسلام عليكمـ ورحمة الله وبركاتهـ ..

أخي الاكبر "محمد القويري"

مقالة في فمة الشخرية الممتعة بالنسبة ليـ طبعاً ..
فأنا أكثر معجب بهذا الأسلوب ..

الحقيقة أبدعت ما تحمل هذه الكلمة من معنى ..

أعل بأن شهادتي لا تفيد بشي ولاكن لتعلم بشعوري لا أكثر ولا أقل ..

ختاماً اقول : واصل إبداعاتك وإلى الأمام بإذن الله ..

..تح ياتي..
..::أخــوكـ::..

محمد سعد القويري يقول...

الأخ :: أخــوكـ ::
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أشكرك وسعيد لإعجابك بالمقال
"اعلم بأن شهادتي لا تفيد بشي ولاكن لتعلم بشعوري لا أكثر ولا أقل .."
شهادتك أعتز بها ونعلقها في برواز كبير نضعه في واجهة المدونة
ولك تحياتي
..::أخــوكـ::..

ثامر الثامر يقول...

السلام عليكم
أشكرك أخي على المقالة,,,
لكني لم أفهم منها شيء....
الفكر توقف عند مقالتك فلم يتزحزح ولو شبرا واحدا....
وإن طلبت مني أن أضع لك اسماً لمقالتك لقلت لك (كشكول)!!!!
تحياتي,,,تقبل النقد...

العلم نور.. يقول...

السلام عليكم..
أخي(alwani)الدراسة لا تبعث الملل إذا اتخذها الدارس المتعلم مصدرا من مصادر المعرفة,,لا أن يتخذها طريقا للوصول إلى الوظية ولا غير,,
فبالعلم نحيا,,وبالعلم نحترم,,وبالعلم نتقدم ونخدم أمتنا الإسلامية..
فهل من معتبر

محمد سعد القويري يقول...

الأخ ثامر الثامر
وعليكم السلام ورحمة الله
ولك الشكر أيضًا
أما بالنسبة لتوقف فهمك لما قيل ،
فلو رجعت لردي على الأخ عبدالله الجمعان
لعلمت مقصودي ..
ونقدك على راسي ..
واقتراحك لـ "كشكول" ستسحبه إذا فهمت المقصد
والسلام.

محمد سعد القويري يقول...

الأخ العلم نور
وعليكم السلام ورحمة الله
كلامك لا غبار عليه
وشكرًا على حرقتك "فهل من معتبر ؟"
نعم إنها حرقة أغبطك عليها ..
ولكن ليس هذا مقصود alwani
وإنما المقصود هو مشاريع رفيهية ..
أي بعد يوم جاد يحتاج المرء إلى شيء من الترفيه فمن غير المقبول أن يرفه الإنسان عن نفسه بمشاريع جادة ..
هذا ما فهمته من الأخت alwani وليس الأخ ^ تصحيح

غير معرف يقول...

you are the best writer in al-hasa

وفقك الله.....


عمر السهلي

راشد العليان يقول...

اخي محمد مقال ساخر بلذة جميلة يفتح الشهية للقراءة والتمتع بما تكتبه هنا وتخطيط ساخر وجميل يستحق التطبيق لم لا يستفيد من وقته فيما يفيد ويريد التنفيس عن ظغوطه فعد السيراميك نصيحة جميلة اشكرك اشكر نبض قلمك ولا حرمنا الله من هذا النبض الجميل

محمد سعد القويري يقول...

الأخ عمر السهلي
you are the best writer in al-hasa


You make me shy ^_^

وفقك الله للخيرات
ودمت بالمسرات .

محمد سعد القويري يقول...

الأخ راشد العليان
حقيقةً .. كلمات مشجعة وجميلة
جزاك الله خيرًا
ووفقت لكل الخير ^_^

نبض الروح يقول...

فعلا رائع جدا ما قرأت
كل الشكر لك

محمد سعد القويري يقول...

الأخت نبض الروح
مرحبًابك
تعليقك هو الرائع
ولكِ مني كل الشكر .

كالشموس أشرقي يقول...

لووووووووول
مبدع

محمد سعد القويري يقول...

الأخت كالشموسي أشرقي
حياكِ الله
ومرحبًا بك
ونورتِ المدونة .

the eager يقول...

مقالة جداً رائعة

وابدا في التسلسل والطرح


والي ماعندة سيراميك



((ماله إلاالصبر))


thank you

محمد سعد القويري يقول...

الأخ the eager
هلا بالطلة
والصبر مفتاح الفرج
ودمت بالمسرات.

الحياه حلوه يلا نعشها بجد يقول...

مرسى على تعليقق يا محمد وبجد نورتنى وعلى فكره انا مش متدينه لدرجه انى ابئه معئده ولو بصيت فى المدونه هتلائينى متبه فى كل شئ مش الدين وبس وبعدين مالها الصوره دى جميله مش وحشه هههههههههههههههههه وياريت تشرفنى تانى فى المدونه باى

محمد سعد القويري يقول...

الأخت "الحياة حلوها يلا نعشها بجد"
مرسي برضو على تعليئك
يا أختي الكلام عن الدين مش حكر على مجموعة "أكرر كلامي"
ولكن لكل مقام مقال ..
والصورة مش أويييييي
يعني لو غيرتيها :زهرة - فراشة -
يعني الصور الرمزية المعبرة
وأتمنى زيارتك مرة أخرى
بصورة أخرى .
والسلام